أب

طالبان تقتل 8 من عناصر دعش في مداهمات لمخابئهم بأفغانستان

January 5, 2023 GMT
1 of 10
FILE- Taliban fighters are seen in the rooftop of a hotel building during a gunfire in the city of Kabul, Afghanistan, Monday, Dec. 12, 2022. The Afghan Taliban have killed eight Islamic State group fighters and arrested nine others in raids against the militants' hideouts in Afghanistan. A senior Taliban spokesman said Thursday, Jan. 5, 2023, in a tweet that the IS members had a key role in the attack on a Chinese hotel and paved the way for foreign IS members to come to Afghanistan. (AP Photo, File)
1 of 10
FILE- Taliban fighters are seen in the rooftop of a hotel building during a gunfire in the city of Kabul, Afghanistan, Monday, Dec. 12, 2022. The Afghan Taliban have killed eight Islamic State group fighters and arrested nine others in raids against the militants' hideouts in Afghanistan. A senior Taliban spokesman said Thursday, Jan. 5, 2023, in a tweet that the IS members had a key role in the attack on a Chinese hotel and paved the way for foreign IS members to come to Afghanistan. (AP Photo, File)

اسلام اباد (أ ب)- أعلن متحدث باسم حكومة طالبان يوم الخميس أن حركة طالبان التي تحكم أفغانستان قتلت ثمانية من عناصر داعش وألقت القبض على تسعة آخرين في مداهمات استهدفت اعضاء في داعش قاموا بهجمات في كابول.

وقال ذبيح الله مجاهد إن المداهمات في العاصمة وولاية نمروز غربي البلاد، والتي جرت يوم الأربعاء، استهدفت مسلحي داعش الذين هاجموا مؤخرا فندق لونغان في كابول والسفارة الباكستانية ومطارا عسكريا.

واضاف ان ثمانية من مقاتلي داعش، بينهم أجانب، قتلوا واعتقل سبعة آخرون في كابول، بينما اعتنقل اثنان آخران من عناصر داعش في عملية منفصلة في ولاية نمروز.

وقال ايضا في تغريدة على تويتر ”قام هؤلاء الأعضاء بدور رئيسي في الهجوم على الفندق الصيني ومهدوا الطريق لعناصر داعش من الأجانب للقدوم إلى أفغانستان”.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن تفجير دام قرب نقطة تفتيش عند مطار كابول العسكري يوم الأحد.

واضاف ان الهجوم نفذه نفس المتشدد الذي شارك في هجوم فندق لونغان منتصف ديسمبر / كانون أول.

صعد الفرع الإقليمي لداعش- المعروف باسم الدولة الإسلامية في ولاية خراسان وهو منافس رئيسي لطالبان - من هجماته في أفغانستان منذ استيلاء طالبان على السلطة عام 2021.

وشملت أهدافه دوريات طالبان وأفراد الأقلية الشيعية في أفغانستان.

ونشر داعش صورة للمهاجم ، وكشف عن اسمه: عبد الجبار ، قائلا إنه تمكن من الخروج سالما بعد الهجوم على الفندق وبعد نفاد ذخيرته. وأضاف أنه فجر سترته المفخخة مستهدفا الجنود المتجمعين عند حاجز.

وذكر مجاهد أن قوات الأمن التابعة لطالبان صادرت أسلحة خفيفة وقنابل يدوية وألغام وسترات ومتفجرات خلال مداهماتها لمخابئ داعش.

وأفاد سكان محليون بوقوع عدة انفجارات ومعارك مسلحة استمرت لعدة ساعات.