Related topics

تركيا تستدعي سفير السويد بسبب عمل احتجاجي ”شنيع”

January 12, 2023 GMT
FILE - Turkish President Recep Tayyip Erdogan arrives for a ceremony, in Ankara, Turkey, on May 16, 2022. Even by the standards of Turkey's and Greece's frequently strained relations, it was a remarkable escalation. Turkey's president Recep Tayyip Erdogan directly threatened his country's western neighbor: Unless the Greeks "stay calm," he said, Turkey's new ballistic missiles would hit their capital city. The striking rhetoric has led many to question the reasons behind it, and whether it could be a harbinger of even more alarming developments, including potential armed conflict between the two neighbors, both NATO members. (AP Photo/Burhan Ozbilici, File)
FILE - Turkish President Recep Tayyip Erdogan arrives for a ceremony, in Ankara, Turkey, on May 16, 2022. Even by the standards of Turkey's and Greece's frequently strained relations, it was a remarkable escalation. Turkey's president Recep Tayyip Erdogan directly threatened his country's western neighbor: Unless the Greeks "stay calm," he said, Turkey's new ballistic missiles would hit their capital city. The striking rhetoric has led many to question the reasons behind it, and whether it could be a harbinger of even more alarming developments, including potential armed conflict between the two neighbors, both NATO members. (AP Photo/Burhan Ozbilici, File)

أنقرة، تركيا (أ ب)- استدعت تركيا السفير السويدي لتعلن استياء أنقرة بعد تعليق دمية تجسد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خارج بلدية ستوكهولم، وفقا لما نقلته شبكة “تي آر تي” التلفزيونية الحكومية التركية.

وصف مسؤولون أتراك، يوم الخميس، الواقعة بأنها ”دعاية إرهابية” من أنصار حزب العمال الكردستاني المحظور وجماعات مسلحة كردية أخرى.

وأضافت “تي آر تي” أن السفير أبلغ بأن تركيا تدين بقوة ”العمل الشنيع”.

وقال مسؤولون أتراك إن العمل مناقض لاتفاق أبرمته تركيا مع السويد وفنلندا، حيث وعدت الدولتان الشماليتان بموجبه بشن حملة على مسلحين أكراد فيما تسعيان إلى موافقة تركيا على عضويتهما في حلف شمال الأطلسي (ناتو).

بدوره، ندد وزير الخارجية السويدي توبياس بيلستروم بهذا الإجراء.

وقال الوزير على “تويتر” إن ”الحكومة ملتزمة بإجراء نقاش مفتوح حول الخيارات السياسية لكنها ترفض بشدة التهديدات والكراهية ضد الممثلين السياسيين. إن تصوير رئيس منتخب على أنه أعدم خارج قاعة البلدية أمر بغيض”.

في نوفمبر/ تشرين ثان، استدعي السفير أيضا إلى مقر وزارة الخارجية التركية بعد عرض صور قيل إنها تسيء لأردوغان على مبنى السفارة التركية في ستوكهولم.

تخلت السويد وفنلندا عن سياسة الحياد العسكري التي لطالما تبنياها، وتقدمتا بطلب الانضمام للناتو بعد غزو روسيا لأوكرانيا في فبراير/ شباط الماضي.

ولم توافق تركيا، عضو الناتو، بعد على انضمامهما الذي يتطلب موافقة بالإجماع من كل دول التحالف العسكري.