Related topics

رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يتنحى انتظارا للتحقيق

January 11, 2023 GMT
1 of 4
FILE - Head of French Football Federation (FFF) Noel Le Graet attends a press conference in Paris, Wednesday, March 2, 2016. The president of France's soccer federation apologized Monday Jan.9, 2023 after Kylian Mbappé, the French sports minister and Real Madrid all took him to task for brusque comments that he "couldn't care less" about Zinédine Zidane's future as a coach. (AP Photo/Christophe Ena, File)
1 of 4
FILE - Head of French Football Federation (FFF) Noel Le Graet attends a press conference in Paris, Wednesday, March 2, 2016. The president of France's soccer federation apologized Monday Jan.9, 2023 after Kylian Mbappé, the French sports minister and Real Madrid all took him to task for brusque comments that he "couldn't care less" about Zinédine Zidane's future as a coach. (AP Photo/Christophe Ena, File)

باريس (أ ب)- وافق نويل لوغريت على التنحي عن منصبه كرئيس للاتحاد الفرنسي لكرة القدم اليوم الأربعاء، بعد اجتماع طارئ للجنة التنفيذية حول سلوكه.

واجه لوغريت البالغ من العمر 81 عاما ادعاءات بالتحرش الجنسي، ويخضع اتحاد كرة القدم لتحقيق أمرت به وزيرة الرياضة الفرنسية أميلي أوديا كاستيرا.

قال الاتحاد في بيان اليوم الأربعاء إن لوغريت وافق على التنحي عن منصبه حتى تنتهي اللجنة التنفيذية من مراجعة نتائج التدقيق بالكامل.

ومن المتوقع أن يتم ذلك بنهاية يناير / كانون ثان. وإلى ذلك الحين، سيحل محله نائب رئيس الاتحاد فيليب ديالو لتسيير الأعمال.

أضاف الاتحاد أنه تم إيقاف المديرة العامة فلورنس هاردوين مؤقتا للسماح بإجراء تحقيق قبل إنهاء العقد في نهاية المطاف. ولم يتم الإفصاح عن تفاصيل أخرى بخصوص هاردوين.

مدد لوغريت مؤخرا عقد مدرب فرنسا ديدييه ديشان حتى يوليو / تموز 2026، بعد أن قاد المنتخب الوطني إلى نهائي كأس العالم في ديسمبر / كانون أول. وقالت اللجنة التنفيذية إنها وافقت على العقد.

واتهمت وكيلة اللاعبين سونيا سويد أمس الثلاثاء لوغريت بالسلوك غير اللائق على مدى عدة سنوات، قائلة إنه كان مهتما بها جنسيا فقط.

ADVERTISEMENT

قالت سويد في مقابلة مع صحيفة ليكيب الرياضية اليومية إن لوغريت حاول مرارا الاقتراب منها في الفترة من 2013 إلى 2017.

زادت أوديا كاستيرا من الضغط على لوغريت يوم الإثنين واتهمته ”بالإضرار بصورة فرنسا”.

وأصدر باتريك أنطون، رئيس لجنة القيم بالاتحاد الفرنسي لكرة القدم، بيانا أمس الثلاثاء حث فيه لوغريت على ترك منصبه.